AHMADSSB BLOG

مدونة تحتوي على مواضيع متخصصة في تطوير اجهزة الاندرويد ومواضيع متفرقة

الوسم: facebook

كيف توقف مواقع الإنترنت عن تعقبك!

prevent-being-tracked-online-ahmadssb

مع التطور الذي تشهده التكنولوجيا و الانترنت، أصبح لدينا الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي والتطبيقات والألعاب و الفديوهات التي تقدم الكثير من الخدمات الرائعة والمجانية للمستخدمين. هممم معذرةً ليست مجانية كما تظن!

في الواقع ليست مجانية بالكامل فبمقابل إستخدامك لخدماتهم فإنهم يقومون بالحصول على بعض المعلومات منك والتي نقدمها نحن أو يقوم الموقع بالحصول عليها بدون علمك. حيث أصبح بإمكان مواقع الانترنت جمع بيانات تفصيلية عن زوارها بطريقة سهلة. فالتقنيات المستخدمة غرضها بالأساس هو عمل إحصائيات عن الزوار في جميع صفحات الموقع ومن خلالها يعرف مدير الموقع ماهي المواضيع التي يستهدفها الزائر بموقعه ليقوم بتطويره بما يناسب زوار موقعه. ولكن التكنلوجيا ليست ثابتة لتطبيق واحد فبإمكان استخدامها لأغراض أخرى غير محببة.

تحدثت سابقا بالتفصيل الممل عن موضوع الخصوصية بالإنترنت وكيف تقوم مواقع الانترنت بالحصول على البيانات من زوارها.

في هذا المقال سأتطرق بالحديث عن بعض الأساليب المتبعة لإيقاف تتبع هذه المواقع لك والحفاظ على خصوصيتك. ولكن قبل الحديث عنها من الطبيعي أن يسأل بعضكم “من أنا؟ ولماذا قد تتعقبني تلك المواقع؟ وبماذا ستستفيد من بياناتي؟”

 في مقال قديم نشرته صحيفة THE WALL STREETJOURNAL كتبت فيه بأن قيمة مواقع الإنترنت تختلف من  موقع لآخر ليس لجودة المحتوى ولا عدده ولا عدد زوار الموقع. و إنما بعدد البيانات المسجلة عن زوار تلك المواقع و اهتماماتهم و أعمارهم.

  • كيف تستفيد هذه المواقع من بياناتي ؟

    • البريد الإلكتروني: لإرسال الدعايات و الرسائل المزعجة Spams.
    • عنوانك البريدي: لإرسال بروشورات عن المنتجات.
    • رقم الهاتف: للإتصال بك وتسويق منتجاتهم عبر الهاتف (مثل البنوك).
    • سجل الصفحات التي قمت بزيارتها لديهم: لعرض اعلانات تناسب ميولك واهتماماتك في موقعهم.

فكلما زادت عدد البيانات المسجلة عنك زادت معها الدعايات التي تتناسب مع إهتماماتك و ما قد بحثت عنه.

وهناك أيضا الكثير من الحكومات والتي تلعب دور الأهل فتقوم بمراقبتك كما يراقب الأهل أطفالهم ، ففي حين قمت اكتشافهم بأنك تقوم بأي أعمال خطيرة فسيقومون بتطبيق القانون عليك.

المشكلةMetadata ليست في أن المواقع تقوم بالحصول على بياناتي ولكن المشكلة الحقيقية أنه لا يوجد حد للبيانات التي تستطيع المواقع الحصول عليها منك من خلال الميتاداتا Metadata ،  فأي موضوع أو رد تقوم بكتابته أو أي حساب لديك في اي موقع الكتروني يتم حفظه في قاعدة بيانات تلك الموقع فهكذا تقوم كل العمليات بالانترنت.  ولكن حتى وان لم تقم بكتابة أي شي فبمجرد دخولك للموقع يتم معرفة معلومات هامة عنك مثل نوع متصفح الإنترنت الذي تستخدمه ونظام التشغيل ونوع هاتفك الذي تستخدمه والأهم من كل ذلك عنوان بروتوكول الإنترنت الخاص بك IP.

لمعرفة المزيد عن Metadata تفضل بقراءة Understanding Metadata نشرت بواسطة National Information Standards Organization (NISO).

  • ما الحل إذا؟

هناك العديد من الحيل التي تستطيع القيام بها لخداع تلك المواقع وإعطائهم بيانات خاطئة عنك سأقوم بالحديث عنها هنا.

 

 

  1. قم بحذف السجل والبيانات المسجلة في المتصفح:

فقط للتأكد من عملك على متصفح نظيف ، من قائمة المتصفح قم بالنقر على Clear Browsing Data وقم بحذف كل شي تم تسجيله بالمتصفح.

  1. عند استخدام محرك البحث احذر تأكد بأنك لست متصل ببريدك الالكتروني:

جوجل ومايكروسوفت وغيرهم من الشركات الكبرى التي توفر التسجيل ببريد الكتروني واحد والحصول على مختلف الخدمات كالبحث والبريد الاكتروني وحفظ الملفات بالسحابة الاكترونية و الفديوهات. جميع تحركاتك في خدماتهم تقوم تلك الشركات بتسجيلها في سيرفراتهم. فيفضل استخدامك لحسابك لديهم في ما تحتاجه فقط . وفقط في الأمور التي  لايمكنك الاستفادة من خدماتهم بدون الدخول بحسابك. (فاليوتيوب و البحث لا يتطلب منك تسجيل الدخول للمشاهدة او البحث).

  1. قم بتنصيب إضافة Ghostery:

ghostery-logo-250px-100310793-small.idge
هذه الإضافة ستعطيك قائمة بالمواقع والخدمات الموجودة بالموقع لتعقبك، تتوفر هذه الإضافة على حميع المتصفحات في الكومبيوتر و على أجهزة الهواتف الذكية.

  1. قم بتفعيل خيار Do Not Track بإعدادات متصفحك:

هذا الخيار يقوم بأمر جميع المواقع التي تزورها بإلغاء جميع الخدمات التي تقوم بتتبعك من خارج الموقع (مثل إحصائيات جوجل و ألاكسا)

  1. قم بتنصيب إضافة abineabineLogo

هذه الإضافة تقوم بحجب جميع المواقع التي تتعقبك. بالإضافة الى بعض الخدمات المميزة للحفاظ على بريدك الإلكتروني من الرسائل المزعجة.

 

  1. اهتم بضبط إعدادات الخصوصية في مواقع التواصل الإجتماعي:

هذه من آهم النقاط يجب أن تقووم بالانتباه لكل ما تقوم بمشاركته في مواقع التواصل الإجتماعي من بيانات و الأهم من ذلك معرفة كيف تقوم بضبط الخصوصية بمواقع التواصل الإجتماعي. قمت مسبقا بعمل شرح لضبط اعدادات الخصوصية في الفيسبوك و اليوتيوب تجدون روابطها من هنا:

 

  1. إنشاء بيانات مجهولة و عشوائية عنك: مثل Fake Name Generator  أو Data Fake Generator

حيث يقوم بإنشاء بيانات كاملة عشوائية ومجهولة عنك كالإسم والطول والوزن ورقم SSN  والعنوان و الايميل ورقم الهاتف وأيضا بامكانك انشاء أرقام لبطاقات إئتمانية .

  1. أنشيء بريد إليكتروني وهمي للتسجيل بالمواقع: مثل 10MinuteMail أو GuerrillaMail أو MailNesia

هذه المواقع تقوم بانشاء بريد إليكتروني وهمي تستطيع استخدامه كأي بريد عادي لفترة من الزمن (عدة دقائق) ثم يقوم الموقع بإعطائك بريد الكتروني جديد. هذه الخدمة أستخدمها بكثرة في كثير من المواقع التي تطلب مني التسجيل بالموقع أو بالقائمة البريدية لكي أقوم بتحميل ملف ما أو مشاهدة موضوع أو فديو. فهدفهم الرذيسي  هو جمع أكبر قدر من البريد الإلكتروني للتسويق عن منتجاتهم (Spam).

 

حتى الآن كل ما قمت به هو اخفاء هويتك الحقيقية بالمواقع فقط وإيقاف تتبع تلك المواقع لك وللصفحات التي تزورها لكن ماذا عن عنوان ال IP الخاص بك فلا يزال بإمكان المواقع ومزود خدمة الانترنت لاتصالك معرفة عنوان الIP الخاص بك وتحديد موقعك.

 

 

بعد أن قمت بتغيير عادتك بتصفح المواقع و انتبهت إلى إعدادات الخصوصية في مواقع التواصل الإجتماعي و معرفتك ما إذا كان المنشور الذي تريد تقديمه لا يفشي عن هويتك لمتابعيك حان الوقت لتغيير عنوان ال IP الخاص بك لخداع المواقع و مزود الخدمة ليكتمل تخفيك بالانترنت.

  1. قم بتنصيب اضافة Proxy Switchy (متصفح كروم) أو FoxyProxy (متصفح فايرفوكس)

بهذه الاضافة تقوم بوضع عدة بروكسيات يدويا بمتصفحك وثم تغيير ما بينهم (لن أتطرق في الحديث عن هذا الموضوع لكثرة المواضيع عنه بالانترنت).

  1. الاشتراك في Virtual Private Network (VPN) : مثل WiTopia

هي عبارة عن شبكة افتراضية تستخدمها الشركات الكبيرة للربط و الاتصال بين مكاتبها البعيدة عبر اتصال آمن ويحجب عنوان ال IP وكل ما تقوم به حتى على مزودي خدمة الانترنت. بإمكانك شراء VPN خاص بك لتتصفح بالانترنت بحرية مطلقة بعيدا عن أعين الرقابة و مراقبة مزود الخدمة لك.

 

  1. أخيرا هناك ما يدعى بالإنترنت المظلم (DarkNet) أو الإنترنت العميق (Deep Web):

هذا عالم آخر كل ما هو موجود بالانترنت العادي والذي جميع البشر يوميا نسبة ضئيلة جدا لما  تتخيل أن يكون موجود في ذلك العالم لايمكن الدخول اليه إلا من خلال برامج خارجية تسمج لك الدخول لها حتى وان حصلت عنوان موقع ما في الإنترنت المظلم لا يمكن فتحه من خلال متصفح الانترنت العادي. كما أنه يصعب (و ليس مستحيل) آن تتجسس عليك الحكومات على مستخدمي شبكات الانترنت المظلم.

تعريف Wikipedia للانترنت المظلم:

مصطلح الإنترنت المظلم أو العنوان المظلم تعود إلى الحواسيب المرتبطة بالشبكة والتي لا يمكن الوصول إليها. قد يكون السبب هو أنه لا يوجد وصلات إنترنت تصل إلى محتويات تلك العناوين أو لأن تلك المحتويات توّلد أو تنتج تلقائياً. على سبيل المثال نأخذ قواعد البيانات المتغيرة بشكل ثابت نجد أن محركات البحث لديها صعوبة في فهرستها. يمكن أيضا أن نعرّف الإنترنت المظلم كمجموعة من ارتباطات الشبكة التي تستعمل بروتوكولات غير (HTTP) ولكنها موجودة على الشبكة العامة وتأسست بطريقة مغلقة وسرية بين أطراف موثوقة بين بعضها البعض. عادة يستعمل هذا النوع لغرض (peer-to-peer file sharing) (تشارك الملفات نظير إلى نظير) أو بين نظيرين.

  • ما يمكن أن تجده في هذا العالم : كل شيء غير مشروع وبعيد عن رقابة الحكومات

    • بيع الأسلحة.
    • كل الإرهابيين يتواصلون فيما بينهم من خلال الانترنت المظلم.
    • بيع تحث ومجوهرات مسروقة.
    • المتاجرة بالمخدرات.
    • جنس الأطفال دون ١٨ سنة.
    • الجنس بأنواعه.
    • نشر وبيع مستندات ووثائق سرية عن الحكومات.
    • كل شي إجرامي قد يخطر ببالك تجده في ذلك العالم.
    • بيع  فيروسات و أكواد الفيروسات و التعامل مع الهكرز.

ملاحظة أخيرة حتى وان كنت تستخدم الانترنت المظلم للحفاظ على خصوصيتك عليك الحذر قدر الامكان وعدم تحميل أي ملف من ذلك العالم . وفي حين تحميلك لآحد الملفات احذر من تشغيلها على جهازك الخاص.

  • كلمة أخيرة:

كما ذكرت في أول المقال بأن الهدف من تتبع هذه المواقع لك فقط من أجل عمل إحصائيات لمدير الموقع بالإضافة إلى عرض إعلانات تناسب إهتماماتك عادة لا نهتم بذلك (حتى أنا لا أهتم بمعظم ما كتبته في هذا المقال) فلا يوجد شي لأخفيه عن غيري. وإن كان هناك شيء مهم وشخصي لن أفصح عنه في الشبكة العنكبوتية. ولكن أود أن أشارك معكم بعض ما تعلمته من خبرتي السنين الماضية.

إن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان

 

Updated: سبتمبر 28, 2015 — 3:32 ص

هل توجد خصوصية في الإنترنت؟


 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كثر الحديث عن موضوع الخصوصية (Privacy) في مواقع التواصل الاجماعي (Facebook, Twitter, Google Plus) و الشركات الكبرى مثل جوجل و ابل ومايكروسوفت وغيرها…

اغلب من تحدث عن الخصوصية في تلك المواقع يتفقوا على امر واحد تقريبا ألا و هو أن تلك المواقع تقوم بحفظ جميع بيانات مستخدميها في سيرفراتهم و أن بإمكانهم التحكم بها أو تعقب جميع حركات مستخدميها ومعرفة أماكنهم، وقد أيضا يقوموا ببيع بيانات مستخدميها للحكومات و نحوها.

بالفعل جميع ما قيل صحيح ولكن أنا كمهندس برمجيات ومطور ويب و تطبيقات للهواتف الذكية لدي وجهة نظر مختلفة كليا عن كل ما قيل عن تلك المواقع والشركات.
لأكون واضحاً معكم وجهة نظري من ناحية (تقنية) فجميع ما تقوم به تلك المواقع من حفظ بيانات مستخدميها والتحكم بها و تعقب حركات مستخدميها وزوارها بإمكان أي موقع صغيراً كان أو ضخما أن يقوم به، هذا إن كان صاحب الموقع من أصحاب النفوس الضعيفة.

قبل أن اتحدث عن الخصوصية في الانترنت لنتحدث عن الخصوصية في الحياة الواقعية، جميعنا نتفق أن بإمكان شركات الاتصالات في اي بلد كان ان تقوم بالتنصت على المحادثات التي تقوم بها. (لا أعلم إن كانت تقوم بحفظ تلك التسجيلات في سيرفراتهم)

ولكن لا يمكن للشركة (بحسب العقد المتفق أو قوانين الدولة) أن تقوم بالتنصت على محادثات عملائها بدون أمر رسمي من الحكومة أو أي جهة رسمية.

لذلك لنفترض مثلا (وهذا لا يمكن أن يحصل إلا بأمر رسمي) أنهم قاموا بالتنصت على مكالمتك وأنت تتحدث مع الأهل أو لديك عمل وتريد التحدث مع زميل لك عن أسرار العمل. أليس بإمكانهم التنصت عليك أيضا؟ بما أن لديهم صلاحية لذلك فهذا لا يعني أنهم لا يستطيعوا اختراق القانون والتنصت على مكالمتك.

بالتأكيد لا يتم التنصت إلا ان كنت شخص مجرم و يريدوا التوصل إليك غير ذلك لن يتم من الأساس إصدار قرار التنصت عليك.

ما يحصل في الإنترنت أمر مشابه، فجميع المواقع في الانترنت بإمكانها بمجرد دخولك على الموقع التوصل على عنوان IP الخاص بك وهذا ليس إختراقا لجهازك أو أي شي مماثل، ولكن الهدف الرئيسي من هذا هو عمل إحصائيات للموقع كعدد الزوار و معرفة زيارات الموقع من أي دولة و أي مدينة و نحو ذلك.

فأنا كمدير لموقع معين بإمكاني معرفة بيانات كثيرة عنك من خلال فقط عنوان IP الخاص بك كموقعك في الكرة الأرضية ليس فقط الدولة والمدينة ولكن موقعك التقريبي على الخريطة ، بالإضافة الى معرفة مزود خدمة الانترنت لديك. و أيضا لنقل أنه تم اختراق جهازك من خلال أحد الهكرز وقام بفتح منفذ Port معين على جهازك بإمكاني تجربة جميع المنافذ (ولو أنها عملية طويلة جدا) ولكنها ممكنة.

كما قلت هذا فقط بمجرد دخولك للموقع ولكن لنقل أنك قمت بالتسجيل بالموقع فأنت بذلك قمت بحفظ بياناتك في قاعدة بيانات هذا الموقع و إن قمت بكتابة مواضيع أو ردود في ذلك الموقع فجميعها تكون محفوظة في قاعدة بيانات الموقع

ما أريد الوصول إليه انه جميع البيانات التي تقوم بإدخالها في أي موقع كان فسوف تحفظ في قاعدة بيانات ذلك الموقع فعندما يزيد عدد مستخدمي هذا الموقع و تزيد شهرة الموقع فبالتأكيد ستزيد البيانات المسجلة في ذلك الموقع.

حينها لدى مدير الموقع قاعدة ضخمة من بيانات المستخدمين وجميع ما قاموا بعمله في موقعه، حينها يأتي التخوف من ذلك الموقع من نشر بيانات مستخدميه.

فمن بادئ الأمر لماذا (أنا) متصفح للإنترنت و مستخدم عادي للإنترنت أقوم بوضع بيانات حساسة ودقيقة في تلك المواقع. فالهدف من جميع المواقع نشر محتوياتها (مقالات أو فديوهات) لكافة متصفحي الانترنت ونشر نظرتهم الخاصة لبعض المواضيع.

لذلك (أنا) المستخدم العادي للإنترنت الملام الأول في حالة أنني قمت بنشر بعض الصور أو البيانات الخاصة و الحساسة جدا بي في تلك المواقع.

من المفترض أن لا نلوم أصحاب تلك المواقع على أخطاء نحن في الأساس كنا السبب الرئيسي فيها، فلا تنسى أنهم قاموا بتقديم تلك الخدمة مجانا لك. ولكن الواقع لا يوجد شيء مجاني فليس من الضروري أن يكسبوا بضعا من النقود منك ولكن فهم يستفيدوا من عدد المستخدمين الضخم ليروجوا لبعض الخدمات الأخرى كالإعلانات و كثير منا يعلم كمية الخيارات الضخمة التي يستطيع المعلن التحكم بها لنشر منتجه من تحديد الدولة والمدينة وحتى العمر والجنس واللغة وغيرها الكثير.

قمت بالتوضيح (تقنيا) في هذا الفديو موضوع الخصوصية على الإنترنت ومن وخبرتي السابقة في هذا المجال، فلا توجد خصوصية (بالمعنى المتعارف عليه) في الانترنت بشكل عام ،
ولكن الخصوصية الحقيقية تعتمد عليك (أنت) أولاً بمعرفتك بما تقوم بنشره على الإنترنت و بعد ذلك ما يقوم (مدراء تلك المواقع ) بالبيانات التي قمت بنشرها في موقعهم.
فكما قلت لكم سابقا هذه مجرد وجهة نظر (تقنية) فإن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان ،وأتمنى من الأخوة التقنيين تصحيحي.

Updated: أغسطس 28, 2014 — 6:17 م

الخصوصية في الفيسبوك (3) : الالبومات – تسجيلات الاعجاب

Facebook-new-privacy-settings-guide

 

كثير من مستخدمي الفيسبوك لا يعروفون ما هي الخصوصية في الفيسبوك، ولا طريقة تعديل إعدادات الخصوصية في حساباتهم على الفيسبوك!

 

بإذن الله في هذا السلسلة البسيطة سأقوم بشرح اهم الأمور التي تتعلق بالخصوصية في الفيسبوك . ففي إعدادات الفيسبوك هناك فقط قسم واحد يسمى “الخصوصية” بينما في الحقيقة في كل مكان من إعدادات الفيسبوك هناك خيارات تتعلق بالخصوصية .

 

ففي هذه السلسلة سأتحدث عن كل الإعدادات وسأحاول ان أشرحها لكم بأبسط الطرق .

 

إن لم تشاهد الدرس الأول والثاني بعد فتوجه اليه من خلال هذا الرابط 

 

الخصوصية في الفيسبوك (1) : إعدادات الخصوصية الرئيسية – قوائم الأصدقاء

الخصوصية في الفيسبوك (2) : الاشعارات – التطبيقات

 

 

هذه السلسلة ستكون عبارة عن 3 دروس تتحدث عن هذه النقاط :

 

الدرس الأول :

 

  • كيفية عمل قوائم للأصدقاء. (Friends Lists)
  • إعدادات الخصوصية الرئيسية. (Privacy Settings and Tools)

 

الدرس الثاني:

 

  • الإشعارات. (Notifications)
  • التطبيقات. (Apps)

 

الدرس الثالث :

 

  • الألبومات. (Albums)
  • تسجيلات الإعجاب. (Likes)

 

في هذا الموضوع سنتحدث عن الدرس الثالث من هذه السلسلة:

 

  • الألبومات. (Albums)
  • تسجيلات الإعجاب. (Likes)

 

تابعوا معي الفديو القادم للتعرف على كيفية التحكم بهما :


 

Updated: أبريل 7, 2014 — 9:24 ص

الخصوصية في الفيسبوك (2) : الاشعارات – التطبيقات

Facebook-new-privacy-settings-guide

 

كثير من مستخدمي الفيسبوك لا يعروفون ما هي الخصوصية في الفيسبوك، ولا طريقة تعديل إعدادات الخصوصية في حساباتهم على الفيسبوك!

 

بإذن الله في هذا السلسلة البسيطة سأقوم بشرح اهم الأمور التي تتعلق بالخصوصية في الفيسبوك . ففي إعدادات الفيسبوك هناك فقط قسم واحد يسمى “الخصوصية” بينما في الحقيقة في كل مكان من إعدادات الفيسبوك هناك خيارات تتعلق بالخصوصية .

 

ففي هذه السلسلة سأتحدث عن كل الإعدادات وسأحاول ان أشرحها لكم بأبسط الطرق .

 

إن لم تشاهد الدرس الأول بعد فتوجه اليه من خلال هذا الرابط 

 

الخصوصية في الفيسبوك (1) : إعدادات الخصوصية الرئيسية – قوائم الأصدقاء

 

 

هذه السلسلة ستكون عبارة عن 3 دروس تتحدث عن هذه النقاط :

 

الدرس الأول :

 

  • كيفية عمل قوائم للأصدقاء. (Friends Lists)
  • إعدادات الخصوصية الرئيسية. (Privacy Settings and Tools)

 

الدرس الثاني:

 

  • الإشعارات. (Notifications)
  • التطبيقات. (Apps)

 

الدرس الثالث :

 

  • الألبومات. (Albums)
  • تسجيلات الإعجاب. (Likes)

 

في هذا الموضوع سنتحدث عن الدرس الثاني من هذه السلسلة:

 

  • الإشعارات. (Notifications)
  • التطبيقات. (Apps)

 

تابعوا معي الفديوهات القادمة للتعرف على كيفية التحكم بهما :

 

حاولت أن اختصر الفديو قدر الإمكان لكي أقلل مدة العرض ولكن انتهى بي الحال الى تقسيم الدرس الى فديوين ، إن شاء الله في الدرس القادم سأحاول ان أقلل من عرض الفديو … وإعذروني على ذلك

 

الجزء الأول :

 

 

الجزء الثاني:

 

 

Updated: أبريل 7, 2014 — 9:24 ص

الخصوصية في الفيسبوك (1) : إعدادات الخصوصية الرئيسية – قوائم الاصدقاء

Facebook-new-privacy-settings-guide

 

كثير من مستخدمي الفيسبوك لا يعروفون ما هي الخصوصية في الفيسبوك، ولا طريقة تعديل إعدادات الخصوصية في حساباتهم على الفيسبوك!

 

لكي أوضح لكم الموضوع ببساطة ، سأعطيكم بعض الأمثلة التي قد تعاني منها أو تراها على صفحتك الشخصية أو على صفحات أصدقائك:

 

  • تريد عمل قوائم أصدقاء .
  • تريد أن تخصص أناس معينين (من القوائم التي عملتها) لكي يشاهدوا منشوراتك.
  • تريد أن تحدد أناس معينين لكي يقوموا بالإشارة اليك . (Tag)
  • تريد أن تحدد أناس معينين ان يشاهدوا الصفحات التي قمت بعمل إعجاب لها.
  • تريد حظر الدعوات (سواء للتطبيقات او المناسبات) من بعض الاشخاص المزعجين.
  • سئمت من الدعوات لتطبيقات الفيسبوك او حتى دعوات مناسبات لا علاقة لك بها ، وتريد ان تقوم بحظرها لكي لا تزعجك.
  • قد تقرأ موضوع أو خبر في أحد المواقع الخارجية ، ثم تلاحظ أنه تم نشر في صفحتك الشخصية أنك قد قرأت الموضوع ذلك الموضوع.
  • عندما تقوم بالتعليق على أحد المواضيع أو الفديوهات في الصفحات الخارجية ، يظهر في صفحتك الشخصية أنك قمت بالتعليق هناك.
  • عندما تشترك في أحد التطبيقات (سواء لعبة او برنامج) على الانترنت أو الجوال ، فإنك تجد أن بعض الاشياء التي قمت بها أو حصلت عليها يتم نشرها على صفحتك الشخصية. (كمثال إن كنت تلعب احد الألعاب وحصل على نقاط فيتم نشرها على صفحتك في الفيسبوك ، و أيضا إذا بعض برامج الموسيقى إذا كنت تستمع لأي شي يتم نشر ذلك على صفحتك الشخصية )

 

طبعا هناك أمور أخرى كثيرة تحصل على حساباتنا الشخصية في الفيسبوك ونريد إما أن نمنعها أو نمنع الآخرين من مشاهدتها بحيث لا يراها أحد غيرك .

 

بإذن الله في هذا السلسلة البسيطة سأقوم بشرح اهم الأمور التي تتعلق بالخصوصية في الفيسبوك . ففي إعدادات الفيسبوك هناك فقط قسم واحد يسمى “الخصوصية” بينما في الحقيقة في كل مكان من إعدادات الفيسبوك هناك خيارات تتعلق بالخصوصية .

 

ففي هذه السلسلة سأتحدث عن كل الإعدادات وسأحاول ان أشرحها لكم بأبسط الطرق .

 

هذه السلسلة ستكون عبارة عن 3 دروس تتحدث عن هذه النقاط :

 

الدرس الأول :

 

  • كيفية عمل قوائم للأصدقاء. (Friends Lists)
  • إعدادات الخصوصية الرئيسية. (Privacy Settings and Tools)

 

الدرس الثاني:

 

  • الإشعارات. (Notifications)
  • التطبيقات. (Apps)

 

الدرس الثالث :

 

  • الألبومات. (Albums)
  • تسجيلات الإعجاب. (Likes)

 

في هذا الموضوع سنتحدث عن الدرس الأول :

 

  • كيفية عمل قوائم للأصدقاء. (Friends Lists)
  • اعدادات الخصوصية الرئيسية. (Privacy Settings and Tools)

 

تابعوا معي الفديوهات القادمة للتعرف على كيفية التحكم بهما :

 

حاولت أن اختصر الفديو قدر الإمكان لكي أقلل مدة العرض ولكن انتهى بي الحال الى تقسيم الدرس الى 3 فديوهات ، إن شاء الله في الدرسين القادمين سأحاول ان أقلل من عرض الفديو … وإعذروني على ذلك

 

الجزء الأول :

 

الجزء الثاني:

 

 

الجزء الثالث:

 

 

Updated: أبريل 7, 2014 — 9:24 ص
AHMADSSB BLOG © 2014